أول استقالة لعضو من إدارة برشلونة

في ظل الأحداث المشتعلة التي ضجت في معقل كامب نو خلال الأيام القليلة الماضية والتي كانت كالنار في الهشيم بالنسبة لنادي برشلونة الإسباني ولم يحدث لها مثيل في العقد الماضي وخاصة على صعيده الإداري، شهد اليوم تقديم أحد أعضاء مجلس إداراته المهمين استقالته.

وفي هذا الصدد، أعلنت صحيفة «التراينجل» الإسبانية، اليوم الأربعاء، عن استقالة المدير المالي لنادي برشلونة، مونتسيرات فونت، من منصبه نتيجة للجدل والتوترات التي شهدها النادي خلال الساعات القليلة الماضية حول خزينته المالية متنصلا من المسؤولية الكبيرة التي تقع على عاتقه.

وكشفت الصحيفة أن مونتسيرات فونت كان على خلاف تام ولم يوافق على كيفية إدارة النادي في المجال الاقتصادي والأساليب الإستراتيجية الأخيرة المقترحة بتوجيه من شركة «شرودرز بي إل سي» البريطانية.

وبالفعل كان مونتسيرات فونت، المسؤول المالي الذي المستقيل من منصبه، قد تحدث مع أعضاء الإدارة بما فيهم نائب الرئيس المالي للنادي إنريك تومباس، وأخبرهم برفضه التام لهذه الخطط ورفض التصديق عليها بتوقيعه عليها، ومن بين هذه الخطط، مشروع «Espai Barça»، الذي أُجبر النادي على زيادة ميزانيته الأولية البالغة 600 مليون يورو إلى أكثر من 800 دفعة واحدة.

وفي ظل الضغوط التي واجهها فونت في منصبه وعدم موافقته على سياسة الإدارة التي يرأسها جوسيب ماريا بارتوميو، قرر تقديم استقالته والتي ستدخل حيز التنفيذ اعتبارا من يوم 1 مارس المقبل.

وتعتبر هذه الاستقالة بمثابة قنبلة موقوتة قد تفجرت داخل نادي برشلونة، نظرا لأن مونتسيرات فونت كان أحد كبار المديرين التنفيذيين في الكيان الكاتالوني وأحد العناصر المهمة منذ توليه المنصب في عام 2005 وتواجد في هذه المهمة بشكل مستمر دون انقطاع.

ويعيش نادي برشلونة أزمات متتالية ضجت في معقل كامب نو منذ مطلع العقد الجديد سواء على الصعيد الرياضي أو الصعيد الإداري، بدأت بالإطاحة بالمدرب إرنستو فالفيردي والطريقة السيئة في إقالته ورفض تشافي هيرنانديز تولى المهمة في منتصف الموسم ومن ثم تعيين المدرب كيكي سيتين، وأيضا فشل الفريق في الحفاظ على صدارة الليجا الإسبانية وخرج من بطولة كأس ملك إسبانيا من الدور ربع النهائي، كما تعرض بعض عناصره المهمين للإصابات وأبرزهم لويس سواريز وعثمان ديمبلي وجوردي ألبا، وفشلت إدارته في استقطاب مهاجم «9» خلال سوق الانتقالات الشتوية الماضي، ثم الجدل الذي حدث بين ليونيل ميسي والسكرتير التنفيذي إريك أبيدال، ثم اختراق حسابات النادي على موقع تويتر، وتورط النادي بالتعاقد مع شركة «I3 Ventures» من أجل تلميع صورة بارتوميو وشويه صورة بعض رموز النادي ومن بينهم جيرارد بيكيه وليونيل ميسي، وفقا لما نشرته إذاعة «كادينا سير» الكاتالونية…

إغلاق