تعنت فافر يكلف دورتموند الإقصاء من بطولة الكأس

أقصي فريق بوروسيا دورتموند من بطولة كأس ألمانيا في دور الربع على يد فريق فيردر بريمن الذي يعاني الأمرّين في بطولة الدوري. خسارة غير متوقعة يتحمل فيها المدير الفني لفريق دورتموند لوسيان فافر نصيب الأسد.

خرج فريق بوروسيا دورتموند من دور ربع بطولة كأس ألمانيا على يد فريق فيردر بريمن (3ـ2)، ليتكرر سيناريو العام الماضي، بعدما وجد الفريق الأصفر نفسه خارج المسابقة إثر انهزامه أمام بريمن بركلات الترجيح (5ـ7). وجاء الخروج من المسابقة هذا الموسم بطعم أكثر مرارة من العام الماضي، خاصة بعد الانطلاقة القوية لدورتموند بعد استئناف مباريات إياب الدوري الألماني (بوندسليغا).

نحن من وضعنا أنفسنا في هذا الموقف”

وقد ظهر الإحباط على لاعبي دورتموند الذي توجهوا مباشرة بعد صافرة الحكم إلى غرف تغيير الملابس. وقد رفض مانويل أكانجي ويوليان براندت وماركو رويس على غير العادة الإدلاء بأي تصريح صحفي. فقط ماتس هوملس وحارس المرمى مارفين هيتس، من تجاوب مع أسئلة الصحفيين.

وقال هيتس “بكل تأكيد بإمكانكم تصور الجو الذي يسود الآن في غرفة تغيير الملابس”. وتابع هيتس، الذي عوض الحارس الأساسي رومان بوركي، “يجب أولا أن نستوعب ماذا حصل هذه الليلة”، فيما حمل قائد دفاع دورتموند ماتس هوملس المسؤولية في الخسارة للاعبين. وقال هوملس “نحن من وضعنا نفسنا في هذا الموقف، نلعب أمام خصم يفتقد للثقة في النفس ويعاني من عدة مشاكل، لكننا سهلنا عليهم المهمة”.

الاحتفاظ بهالاند في دكة البدلاء

ويعاني فريق فيردر بريمن الأمرين في بطولة الدوري الألماني، حيث يحاول الخروج من المراكز المؤدية لدوري الدرجة الثانية. ويبدو أن المدير الفني لفريق دورتموند لوسيان فافر لم يتوقع ظهور بريمن بهذه القوة التي أرغمت لاعبيه على ارتكاب عدة أخطاء خاصة في خط الدفاع. وقام فافر بتغيير أربع مراكز دفعة واحدة مقارنة بالمباراة التي جمعته بفريق يونيون برلين وانتهت لصالح دورتموند بخماسية نظيفة.

وقام فافر بتغيير حارس المرمى رومان بوركي ولاعب خط الوسط رافاييل غيريرو، بالإضافة إلى المدافعين لوكاس بيسشيك والمهاجم النرويجي هالاند، فيما اعتمد على حارس المرمى مارفين هيتس وزاغادو وشولتس في خط الدفاع بالإضافة إلى تورغان هازارد. ولم يستعد دورتموند توازنه نسبيا إلا بعد دخول هالاند مع بداية الشوط الثاني، حيث ساهم في تنشيط خط الهجوم بشكل ملحوظ، لكن مهاجمين دورتموند لم ينجحوا في استغلال الفرص التي أتيحت لهم لقلب النتيجة.

إغلاق